النظرية الحديثة لحافظة الأوراق المالية

الطريقة الحديثة
قد تم استنباط سعر الخصم المعدل في ضوء المخاطرة من النظرية الحديثة لحافظة الأوراق المالية. وحتى الآن فقد يناقش هذا المقال المخاطر الكلية للاستثمار. والمخاطر الكلية (تغيير النتائج) يمكن تقسيمها إلى جزأين وهما: المخاطر المحددة المتعلقة فقط بالشركة -شركات المساهمة المدرجة -ومخاطر السوق. وترتبط المخاطر الخاصة بالشركة المساهمة المدرجة بكيان الشركة نفسها، وذلك بغض النظر عن الحركات العامة في الاقتصاد. وهذا النوع من المخاطر يمكن إزالته أو التخلص منه عن طريق تنويه الاستثمار في شركات مختلفة. وقد أثبتت العديد من الدراسات أن عملية الاستثمار في خمس عشرة أو عشرين شركة يزبل ما بين 80% و 95% من المخاطر الخاصة بالشركة.

وحيث إن هذا النوع من المخاطر المحددة أو الفريدة يمكن تجنبه فلا تقدم أسواق البورصة أي امتيازات عند العمل فيظل وجود هذه المخاطر.  فالمستثمرون يجدون مقابلاً في محالة تحملهم مخاطر السوق أو مخاطر اقتصادية. تنص النظرية على أن العائد المتوقع من الاستثمار يعتمد على مخاطر السوق الواقعة على هذا الاستثمار. وعلاوةً على ذلك، فإنه يمكن قياس العائد المتوقع لشركة مساهمة مدرجة عن طريق وضع العوائد الدورية للشركة والعوائد الدورية المسجلة في دليل عوائد الشركة في رسم بياني إحداثي. ويوضح هذا في الشكل (3-5). إذا ارتفع عائد الشركة بنسبة 10% في حين أن عائد المؤشر ارتفع أيضاً بنسبة 10%، وإذا هبط العائد إلى 10% في الوقت الذي يهبط فيه المؤشر إلى10%  فإن مثل هذه العوائد الدورية يمكن تحديد موقعها على الرسم البياني الإحداثي. على الرغم من أن جميع النقاط ستصنع زاوية مقدارها 45 درجة مع محوري الرسم البياني الإحداثي كما هو موضح في حالة الأوراق المالية B"". وبالنسبة لانحدار الخطف سيبلغ قيمة بيتا (B) 1. 0ونتيجة لذلك سيكون معامل بيتا مقياساً لدرجة تأثر الأوراق المالية بمخاطر السوق المحتملة. وتقترب قيمة "بيتا" لمعظم الشركات من 1. 0. بالنسبة للاستثمار الذي تكون نسبة مخاطرته عالية كما هو الحال في الأوراق المالية A، فمن الممكن أن تصل قيمة بيتا إلى 2. 5 (وذلك إذا كانت العوائد الدورية ترتفع أو تنخفض بنسبة 20% بينما ترتفع العوائد على المؤشر أو تنخفض بنسبة  10% فقط). وبالنسبة للاستثمار الذي له معدل منخفض من المخاطرة مثل الأوراق المالية -تقدر قيمة بيتا بنحو 0. 5 (حيث ترتفع العوائد الدورية أو تقل بنسبة 5% في الوقت الذي ترتفع فيه عوائد المؤشر أو تقل بنسبة 10%). و قيم بيتا هذه -مقاييس مخاطر السوق -أصبحت متاحة الآن من مصادر مختلفة كما في دورية الخدمة قياس المخاطرة " التي تصدرها " كلية التجارة بلندن" أربع مرات في السنة. يساعد معامل بيتا للشركة الذي تم تعديله ليتناسب مع معدل الافتراض في الشركة في الحصول على متوسط بيتا المقدر لكل مشروعات الشركة، ولا يعطي قيم بيتا الخاصة بكل مشروع أو منتج أو قسم على حدة.  ويمكن قياس ذلك عن طريق ربط قيم بيتا لكل مشروع بمتوسط استثمار الشركة، أو عن طريق ربط التغيرات في التدفقات النقدية المتوقعة الصادرة عن كل مشروع بالتغيرات غير المتوقعة في الاقتصاد. ونتيجة لذلك فتقدير قيم بيتا لكل مشروع على حدة ليس أمراً سهلاً. وتتغير قيم بيتا في الشركة بمرور الوقت، وتكون عرضة لنطاق واسع من الأخطاء، كما أن قيم بيتا السابقة تعد مؤشراً لقيم بيتا المستقبلية. وعلى الرغم من ذلك، فإن هذه الطريقة الخاصة بتعديل معدلات العائد المطلوبة بما يتناسب مع مخاطر السوق من الممكن أن تكون أكثر الطرق المقبولة نظرياً والمتاحة حالياً.

شكل (3-5): عوائد الأوراق المالية
يوضح خط سوق الأوراق المالية العلاقة المتبادلة بين العائد والمخاطرة كما هو موضح في الشكل (3-6).  وكما ذكر من قبل فإن العائد المتوقع للاستثمار أو حافظة الأوراق المالية يتم تحديده من خلال مخاطر السوق التي تم قياسها بمعامل بيتا. ولا يتوقف الأمر على مجرد تقدير المخاطر الكلية حيث يمكن التخلص من المخاطر المحددة المتعلقة بالشركة عن طريق تنويع الاستثمارات. ومعدل الفائدة الخالي من المخاطر () من الممكن أن يتم التعبير عنه بواسطة معدل العائد المؤكد على الأوراق المالية الحكومية قصيرة الأجل. ويمثل عائد السوق() العائد المسجل في دليل الشركة والذي تكون قيمة بيتا له1. 0 . والخط المستقيم الواصل () و() هو خط سوق الأوراق المالية ممثلاً بذلك العلاقة المتبادلة بين العائد والمخاطرة. ويتم تحديد العائد المتوقع من أي مشروع أو استثمار أو حافظة أوراق مالية علي أساس قيم بيتا التابعة له. ويستطيع المستثمر أن يستثمر كل موارده حسب معدل الفائدة الخالي من المخاطر أو عائد السوق.  وعلاوة على ذلك، يستطيع المستثمر أن يجمع بين معدل الفائدة الخالي من المخاطر وعائد السوق ويوجد في أي وضع على طول الخط و(-).  وبالنسبة لمن يحبون المخاطرة فيمكن دفع الخط إلى أعلى من ذلك وذلك من خلال الاقتراض بمعدل الفائدة الخالي من الخاطر والاستثمار بمعدل عائد السوق. ويمثل خط سوق الأوراق المالية الحد الأدنى من معدل العائد المقبول لكل الاستشارات، وذلك لأنه يمثل تكلفة الفرصة الضائعة -أي الفرصة السابقة التي. لها مخاطر سوق مماثلة.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد