أنواع الحسابات الدائنة و المدينة

تستخدم الحسابات صيغة على شكل حرف” “ T مدرجاً بها الحسابات المدينة على الجانب الأيسر و الحسابات الدائنة على الجانب الأيمن: و لعلك لن تستخدم هذا النمط من النظام داخلياً حيث من المحتمل أنك تستخدم نظاماً محاسبيا كمبيوتريا و الذي ينهض بالعملية أوتوماتيكياً.
و إذا كنت ما زلت تعمل وفقاً للنظام اليدوي و تستخدم القيود المزدوجة، فثمة فرص حول قيام المحاسب بتعديل الأرصدة على أساس شهري. و لغرض إبراز فهم متزايد للنظام برمته تجدني أقدم التوضيحات التالية:

توجد أربعة أنماط حسابية أساسية:
الأصول، الخصوم، الإيرادات، المصروفات.
و هذا هو ما يحدث عندما يتم تقيد هذه الحسابات في الجانب الدائن أو الجانب المدين:
نمط الحساب الجانب المدين الجانب الدائن
الأصول يتزايد يتناقص
الدخل يتناقص يتزايد
الخصوم يتناقص يتزايد
المصروفات تتزايد تتناقص
فعلى سبيل المثال لو تمت عملية بيع بالأجل لقيمة 1000 دولار.
دخل المبيعات 1000 دولار يتم قيدها في الجانب الدائن.
حساب المقبوضات 1000 دولار يتم قيدهافي الجانب المدين
و يتعين تعادل هذه مع تلك.
و ينجم عن دفع قائمة حساب (كمبيالة) مايلى:
النقدية يتم قيدها في الجانب الدائن
المصروفات يتم قيدها في الجانب المدين
و كما ترى فإن لكل عملية تجارية ما يساويها و يتقابل معها، و يعد إنجاز سائر العمليات الشهرية. أو السنوية فإن الأرصدة لا بد و أن تتعادل.
و غنى عن البيان فإن الحسابات المدينة و الحسابات الدائنة تترابط معاً و مباشرة بالنسبة لأهم مستندين تصدرهما أي شركة ألا وهما الميزانية العمومية و حساب الأرباح و الخسائر. و هكذا ترى أن الدقة أمر بالغ الأهمية.

أضف تعليق

كود امني

تجربة رمز تحقق جديد